تسجيل الدخول

800-1222

 السياحة التنافسية

​​

مؤشر التنافسية للدولة يعتمد على 3 مجموعات من المؤشرات الرئيسية :-

  • الاطار التنظيمي : السياسات واللوائح والتشريعات
  • مناخ الاعمال البنية التحتية
  • الموارد البشرية : الطبيعة والثقافة.

يندرج تحت هذه المجموعات الثلاث 41 بند ​كل منها يتكون من المؤشرات الفرعية عددها 57 مؤشر

المؤشرات : تشمل معظم النواحي المؤثرة في القطاع السياحي بشكل مباشر وغير مباشر، مثالها:

  • عدد الغرف الفندقية
  • المحميات الطبيعية
  • شبكات النقل البحري البري والجوي
  • قوانين البيئة
  • الامن والامان
  • تنافسية الاسعار
  • العمالة المدربة
  • تكنلوجيا المعلومات
  • مستوى التعليم
  • القوانين المنظمة للعلاقة بين صاحب العمل والعمال

أضواء على السياحة في الإمارات:ـ

حققت الإمارات نهضة رائعة في جميع المجالات وخاصة القطاع السياحي وأصبحت وجهة سياحية يشار إليها بالبنان على خارطة السياحة العالمية بفضل الله و توفيقة وبفضل الأمان و الأمن و الإستقرار الإجتماعي والإقتصادي و السياسي و بنيه تحتية (الإمارات ثالث العالم في جودة البنيه التحتيه و كفاءة البنيه التحتيه للمواني حسب تقرير المنتدى الإقتصادي العالمي 2014) وبنية تحتية سياحية متميزة يجد فيها السائح كل ما يحلم به من (فنادق ، مطارات ، شركات طيران ، شركات سياحة ، ترفيه سياحي ... الخ) مع تنوع سياحي جذاب فبلادنا بفضل الله البلد الذي تتماذج فيه الثقافات و تزدهر فيه الأفكار و الآمال ، و الحرص على الإلتزام بروح الإنفتاح على العالم .

وجدير بنا الإشارة بإيجاز أن نلقي الضوء على إنجازاتنا الرائعة و الجهود التي تبذل في إتجاه الإهتمام بصناعة السياحة الإماراتية الواعده بإذن الله و توجيه الشكر الجزيل إلى كل شركاء النجاح (إنجازات تشعرنا بالفخر و تدفعنا إلى مزيد من الجهد المستمر و الصادق)

في عام 2014 حسب تقرير منظمة السياحة العالمية عن حركة السياحة العالمية 2014 أشار إلى :

  • جاءت الإمارات العربية المتحدة في المركز 30 من حيث أكثر الدول إستقبالاً من بين أفضل 50 مقصداً سياحياً عالمياً.
  • وجاءت في المركز 29 أيضاً من حيث اكثر الدول تحقيقاً للإيرادات السياحية وأكثر الدول العربية ايراداً من بين افضل 50 دولة سياحية
  • جاءت الامارات في المركز 21 من حيث أكثر الدول انفاقاً على السياحة في العالم من بين أفضل 50 دولة سياحية .
  • حقق قطاع الطيران نمواً قدره (10%) من أعلى معدلات النمو في العالم في حركة المسافرين و السائحين بإعتبار ان قطاع الطيران من أهم جوانب دعم نمو السياحة.
  • وقد أشار تقرير التنافسية للسفر و السياحة إلى مساهمة الميزة التنافسية للإمارات في مجال البنية التحتيه للنقل الجوي في ترسيخ مكانة الدولة في مؤشر تنافسية السياحة والسفر بإمتلاكها أفضل مراكز للنقل الجوي في العالم (طيران الأمارات – طيران الاتحاد بالإضافة إلى طيران فلاي دبي – طيران العربية)
  • جاءت الامارات في المرتبة الثانية عالمياً في (معيار كفاءة وجوده البنية التحتية للنقل الجوي) في تقرير التنافسية العالمية 2014 .
  • كما جاءت دولتنا في المركز الأول عالمياً في سلامة الطيران المدني 2014-2015 – حسب معايير (الايكاو ICAO) المنظمة الدولية للطيران المدني وجاء مطار دبي على قائمة أكبر المطارات في العالم من حيث اعداد المسافرين نحو (70 مليون مسافر)

و أخيراً في تقرير التنافسية السياحية و السفر 2013 الصادر عن المنتدي الاقتصادي العالمي (دافوس) جاءت دولة الامارات في المركز 28 من بين (128 دولة

جاءت دولة الامارات الأولى في الشرق الأوسط و صاحبة أفضل أداء بين الدول العربية و الإسلامية و الأكثر تطوراً في قطاع السفر و السياحة.

فقد جاءت دولة الامارات في المركز الأول عالمياً في معيار الجهود التسويقية و الترويجية السياحية التي تقوم بها الجهات المسئولة عن القطاع السياحي الإماراتي إلى جانب العديد من المزايا التنافسية الآخرى في مجالات الانفتاح الاستثماري و أنظمة منح التأشيرات والاستدامة البيئية وجاءت دولتنا في المركز الثالث عالميا ف مؤشر الامن والأمان وأهميته لازدهار صناعة السياحة .
ارتفعت مساهمة السياحة في الناتج الإجمالي المحلي من نسبة تتجاوز1% مع بداية تأسيس دولة الامارات إلى نحو 14.5% في 2014 و تصل إلى (18%-20%) في حالة إضافة القطاعات الخدمية السياحية (مطاعم – وكالات سفر وسياحة ...الخ) وفي امارة دبي تساهم السياحة مباشرة / غير مباشرة في اجمالي الناتج الإجمالي بـ 32% .

ان قطاع النقل الجوي في دولة الامارت يساهم في الاقتصاد الكلي للامارات بـ (35 مليار دولار) ويوفر (500 الف فرصة عمل ويساهم في الناتج الإجمالي المحلي بـ 12% .

ويجدر بنا الإشارة أنه على مستوى صعود الأمم و الاقتصاد المعرفي فازت (دبي) بأكسبو 2020 متخطية دول عظمى وهذا الاختيار يعكس ما تحظى به دولة الامارات من مكانه عالمية واحترام العالم .

كما احتفلت الشارقة في 2014 كعاصمة للثقافة الإسلامية و كعاصمة للسياحة العربية 2015
ونحن في المجلس الوطني للسياحة و الآثار عازمون على الإرتقاء بصناعة السياحة في الدولة وتنسيق كافة الجهود المحلية من أجل أن تصبح الإمارات واحده من أهم الوجهات السياحية في المنطقة و العالم .​