تسجيل الدخول

800-1222

Mansouri in Georgia establishes a new era of economic and trade cooperationجولة وفد الدولة برئاسة المنصوري في جورجيا تؤسس لمرحلة جديدة من التعاون الاقتصادي والتجاري

 البيئة والتنوع الحيوي

​​ تبوأت دولة الإمارات العربية المتحدة مكانة عالمية مرموقة لإنجازاتها المتميزة في ميادين حماية البيئة والمحافظة على الطبيعة ومكافحة التصحر والتلوث البحري، وتنمية الحياة البرية والبحرية وإقامة المحميات الطبيعية، والإسهام في دعم البحوث العالمية للحفاظ على أنواع متعددة من الحيوانات النادرة والمهددة بالانقراض عالمياً مثل غزال المها والنمر العربي وأبقار البحر والسلاحف الخضراء، وكذلك إنجاز العديد من البرامج المتقدمة باستخدام أحدث التكنولوجيا لتكاثر الطيور البرية كالصقور والحبارى.

ورغم ما تشهده دولة الإمارات حالياً من التوسُّع العمراني السريع والنمو السكاني الهائل وجهود تنويع مصادر الاقتصاد، إلاّ أن حماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية لم تغب أبداً عن قائمة أولويات حكومتها الرشيدة.

ويعزى السبب في ذلك إلى وجود إدراك عميق لدى القيادة الإماراتية لاسيما مؤسس الدولة وأحد رواد الحماية البيئية المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان أل نهيان، طيب الله ثراه، أن حماية البيئة هي مطلب أساسي لتحقيق نمو مستدام ومتوازن وشامل، كما آمن الرئيس الراحل رحمه الله إيماناً راسخاً بأن مسؤولية ضمان حياة راقية ومزدهرة للأجيال المستقبلية لا يمكن أن تتحقق ما لم نتصد للمشكلات البيئية الراهنة الملِّحة بصورة فورية وسليمة. كما سعت الحكومة من خلال هيئاتها وأجهزتها المختلفة إلى مساعدة مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة على تحقيق التزاماتها تجاه البيئة ودمج الاعتبارات البيئية في كافة مراحل تخطيط المشاريع التنموية وتنفيذها. وكنتيجة لذلك أصبحت كلمة الاستدامة اليوم كلمة متداولة على نطاق واسع عبر مختلف مؤسسات الدولة وتحرص غالبية المشاريع المعلن عنها على المطابقة مع أهداف ومبادئ الاستدامة.

​​